التخطي إلى المحتوى

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة، عن بدء تنفيذ مشروع جديد للسجل الزراعي المطور “حسرو”، من خلال إدخال بيانات عن الأنشطة الزراعية والحيوانية والهدوء والحيازات الزراعية في القطاع الزراعي، من خلال استخدام أفضل ما هو حديث. تقنيات الاستشعار عن بعد وصور الأقمار الصناعية والذكاء الاصطناعي.

إصدار سجلات زراعية متطورة للمزارع تتضمن 11 نشاطا

وأشارت الوزارة إلى أنه تم تخصيص حوالي 655 موظفًا في أكثر من 13 منطقة و 151 محافظة وواحدة ومكاتب تابعة للوزارة يعملون على إصدار سجلات زراعية متطورة للمزارع تشمل 11 نشاطًا زراعيًا وحيوانيًا بالإضافة إلى الإعداد للاستعداد. إصدار تراخيص مزاولة النشاط، والعمل على الربط بين قواعد بيانات كل من الجرد والوزارة والجهات ذات العلاقة بشكل دوري.

تحذير عاجل للشركات .. خطوة مهمة هي اصدار سجلات زراعية متقدمة للمزارع تشمل 11 نشاطاتحذير عاجل للشركات .. خطوة مهمة هي اصدار سجلات زراعية متقدمة للمزارع تشمل 11 نشاطا

والاستفادة من الميزة النسبية للمناطق الزراعية القائمة على التركيبة المحصولية التي تحقق إنتاجية عالية، مع العمل على بناء مجموعة من قواعد البيانات التي تدعم القطاع الزراعي والحصول على بيانات النشاط ومن ثم تحليلها لرفع جودة المنتجات الزراعية وتعزيز الأمن.

عدد الحيازات المستهدفة بالمشروع

وذكرت وزارة البيئة أن عدد الحيازات المستهدفة بالمشروع بلغ 660.916 حيازة. وجاءت منطقة عسير في المركز الأول بإجمالي 159903 حيازة، ثم في المرحلة الثانية منطقة جازان بـ 154.876 حيازة، ثم منطقة مكة المكرمة في المنطقة الثالثة بعدد 149759 حيازة.

تحذير عاجل للشركات والمؤسسات الزراعية

أوضحت وزارة البيئة، أنه لن يُسمح للشركات أو المؤسسات الزراعية ببيع مستلزمات الإنتاج للمزارعين إلا من خلال سجل زراعي مطور، اعتبارًا من 1 سبتمبر 2022 م، في إطار خطة القضاء على التستر التجاري، وتنظيم القطاع وتحقيق الأمن الغذائي.