التخطي إلى المحتوى

حقيقة وفاة الشيخ عبد العزيز الطريفي في السعودية، انتشرت في الآونة الأخيرة عبر مواقع الانترنت المختلفة، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي الكثير من الاخبار التي تتحدث عن وفاة فضيلة الشيخ عبد العزيز الطريفي، والذي يعد واحد من أفضل الشيوخ التي عرفها الناس في الوطن العربي، ويبحث الكثير من محبي هذا الشيخ على حقيقة خبر وفاته الذي جعل الناس في حالة من الصدمة والحزن، وبالتالي سنتعرف سويا من خلال موقعنا الاخباري الامل نيوز على حقيقة وفاة الشيخ عبد العزيز الطريفي في السعودية.

من هو الشيخ عبد العزيز الطريفي ويكيبيديا

حقيقة وفاة الشيخ عبد العزيز الطريفي في السعودية

عبد العزيز بن مرزوق الطريفي، وهو مواطن كويتي ولد في دولة الكويت بتاريخ 29 من شهر نوفمبر لعام 1976، أي أنه يبلغ من العمر حاليا 46 عاما، ويعتنق الشيخ عبد العزيز الديانة الإسلامية فهو من جماعة أهل السنة، ويعد الشيخ عبد العزيز عالم دين متخصص بعلم الحديث النبوي، وتخرج الشيخ عبد العزيز من جامعة الامام محمد بن سعود الإسلامية من كلية الشريعة، وكان الشيخ الطريفي باحث شرعي في وزارة الشؤون الإسلامية في المملكة العربية السعودية، وتنقل الشيخ في صغره بين دول الكويت والعراق حتي استقر في المملكة السعودية وبالتحديد في الرياض.

سبب اعتقال الشيخ عبد العزيز الطريفي

أعلنت السلطات السعودية عن اعتقال الشيخ عبد العزيز الطريفي في تاريخ 24 من شهر أبريل لعام 2016، وكان لهذا الخبر الصدى الكبير في الصحف الإعلامية وبين المواطنين، وكثرت التساؤلات حينها عن سبب اعتقال فضيلة الشيخ عبد العزيز الطريفي، وبحسب المصادر الرسمية آنذاك تم اعتقال الشيخ عبد العزيز بسبب انتقاده لتصريحات المسؤولين في المملكة العربية السعودية، وهذا حول مشاركة المرأة في أولمبياد لندن.

فقد قال فضيلة الشيخ في إحدى المقابلات: ” الضوابط الشرعية محالة، وهذا لا يجوز، ومن الحرام الذي لا يمكن ضبطه، كأكل لحم الخنزير ليس له ضبط في الشريعة، وأضاف أن خير صفوف النساء آخرها، ثم هي تقدم في الاولمبياد باسم ضوابط الشريعة تلبيسا، نسمع ضغوط خارجية، ونعذر أحيانا لأننا نظنها حصارا عسكريا أو اقتصاديا، حتى رأينا ضغوط الرياضة: إما أن تعروا المرأة أو لا تشاركوا في الألعاب”، وبسبب هذا الكلام الذي وجهه الشيخ الى المسؤولين في السعودية تم اعتقاله.

حقيقة وفاة الشيخ عبد العزيز الطريفي

تناقلت العديد من وسائل الاعلام المختلفة أخبار مفادها وفاة الشيخ عبد العزيز الطريفي في داخل السجون السعودية، وكان هذا الخبر بمثابة الصدمة بين محبين الشيخ، وقالت بعض الأخبار المتضاربة أن الشيخ عبد العزيز الطريفي توفي نتيجة جلطة دماغية مفاجئة، ويبحث الناس عن صحة هذه الاخبار لاسيما أن مصلحة السجون السعودية لم تتحدث بذلك، وبعض الحسابات النشطة أكدت أن الشيخ ما زال حيا، ولكنه يعاني من تدهور في الحالة الصحية، وسط مطالبات من الناس عن الافراج عنه تحسبا لوفاته.

والى هنا نكون قد وصلنا الى ختام مقالنا، والذي تحدثنا فيه عن حقيقة وفاة الشيخ عبد العزيز الطريفي في السعودية، ونتمنى أن نكون قد وافيناكم بكافة التفاصيل التي تبحثون عنها في صدد هذا الموضوع، وشكرا متابعتكم.